تحذيرات من وقوع هجمات 11 أيلول جديدة ضد الولايات المتحدة

نشر فى : الخميس 13-09-2018 - عدد القراءات : 12

صحيفة بدر / خاص...

ترجمة : مصطفى الحسيني

حذرت صحيفة "كلاريون ليدجر Clarion Ledger" المحلية الامريكية من وقوع هجمات إرهابية جديدة في الولايات المتحدة على غرار ما حصل في 11 أيلول 2001 ، حتى في ظل الهزيمة التي تلقاها تنظيم داعش الارهابي في العراق وسوريا وما خلّفته من إنحسار لهجمات هذا التنظيم على مستوى العالم أجمع".

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "التحذيرات الجديدة قد جاءت أيضاً على لسان ما يسمى بـ (لجنة 11/9) والتي تشكلت قبل 14 عاماً بهدف إستمكان التنظيمات الارهابية والتصدي لهجماتها المحتملة" ، مشيرةً الى أنه "بالرغم من الحملة العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة عقب أحداث 11 أيلول ضد عدة دول حول العالم ، إلا أنها لم تحرز تقدماً يذكر في مجال الحيلولة دون تفشي الفكر الارهابي المحلي داخل الدول المشاركة في هذه الحملة ، مما يؤكد إحتمالية قيام المتطرفين المحليين بإعادة تجميع صفوفهم لتوجيه ضربة مستقبلية كبرى".

وأضافت الصحيفة الامريكية أنه "منذ وقوع أحداث 11 أيلول عام 2001 ، فإن العالم قد شهد إنتشاراً واسعاً للفكر المتطرف المؤدي للعنف وبدرجة بلغت أكثر من 10,900 هجوماً إرهابياً في عام 2017 وحده ، أي أكثر بخمسة أضعاف أعدادها في عام 2001 ، فضلاً عن حصول الجماعات الارهابية على موطئ قدم في 19 دولة داخل منطقة الشرق الأوسط والقرن الأفريقي ومنطقة الساحل بينها 10 دول ذات مناطق تقع بالكامل تحت سيطرة هذه الجماعات" ، مبينةً أن "أخطر هذه المواقع قد تمثلت بعاصمتي تنظيم داعش الارهابي في مدينتي الموصل والرقة واللتين كانتا المنصة التي تمت من خلالهما عمليات تجنيد المتطرفين الجدد حول العالم بغية دفعهم الى شن هجمات إرهابية داخل بلدانهم ، بما في ذلك الولايات المتحدة الامريكية".

ودعت صحيفة "كلاريون ليدجر Clarion Ledger" في ختام مقالها حكومة واشنطن الى "الابتعاد عن سياسة التدخل عسكرياً في البلدان المهددة بآفة الارهاب والاستعاضة عنها بدعم سلطات تلك الدول بوصفها خط الدفاع الاول ضد التنظيمات الارهابية العابرة للحدود مما سيعود بالنفع على الولايات المتحدة نفسها في قادم الأيام".

 

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات