الأيزيديون في العراق يحيون الذكرى الرابعة لجرائم داعش بحقهم

نشر فى : الأربعاء 08-08-2018 - عدد القراءات : 16

صحيفة بدر / خاص...

ترجمة : مصطفى الحسيني

أفادت شبكة "تي آر تي TRT" التلفزيونية التركية بإحياء أتباع الطائفة الأيزيدية في العراق للذكرى الرابعة لوقوعهم ضحيةً لعمليات الابادة الجماعية على يد تنظيم داعش الارهابي بعيد إحتلاله لمدينة الموصل عام 2014.

ونقلت الشبكة في تقريرها عن إحدى المشاركات في هذا الحدث السنوي والمقام حالياً في قرية "كوجو" ، الناجية الأيزيدية "فريدة عباس خلف" قولها في لقاء ترجمته / صحيفة بدر/ إنها "تعرضت للخطف والإستعباد على يد إرهابيي داعش بعد إقدامهم على فصلها عن أقاربها الذكور بعيد إحتلالهم لموطن الأيزيديين في العراق ممثلاً بقضاء سنجار أقصى شمالي البلاد".

وأضافت الشبكة التركية نقلاً عن "فريدة" إعلانها عن "تعرضها للإغتصاب والتعذيب والضرب المبرح لمدة أربعة أشهر حتى نجاحها في الهرب بإعجوبة" ، مؤكدة إن "كل يوم عاشته تحت قبضة الارهابيين كان بمثابة عام كامل ، حيث كانت تصلي على الدوام من أجل أن يمر يوم واحد عليها دون ضرب أو تعذيب أو اغتصاب".

وأشارت شبكة "تي آر تي TRT" الى أن "القوات الامنية العراقية والسورية كانت قد نجحت على مدى السنوات الثلاث الماضية ، في طرد تنظيم داعش الارهابي من كافة مناطق سيطرته السابقة ، حيث أسفرت هذه النجاحات عن عودة الغالبية من سكان تلك المناطق بعد نزوحهم منها خوفاً من القتل أو الإستعباد على يد عناصر التنظيم الإرهابي".

 

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات