قانون لاهاي الجديد فيتو بوجه الدول المتعطشة للحروب

نشر فى : الثلاثاء 17-07-2018 - عدد القراءات : 29

 صحيفة بدر / خاص...

أفادت صحيفة الـ "غارديان Guardian" البريطانية بصدور قرار جديد من محكمة العدل الدولية في لاهاي والذي كان من شأنه منح من أسمتهم بـ "رؤساء الدول المتعطشين للحروب" سبباً للتوقف عن طموحاتهم بغزو بلدان أخرى.

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "القرار الصادر يوم الثلاثاء الماضي والقاضي بتجريم ما وصفه بـ (العدوان على دول ذات سيادة) سيمثل (معلماً مشهوداً) بالنسبة للقانون الدولي حسب وصف الصحيفة ، نظراً لقدرته على محاكمة وإدانة القادة السياسيين والعسكريين ممن يأمرون بغزو دول أخرى بتهمة العدوان عبر المحكمة الجنائية الدولية كما حصل مع العراق عام 2003".

وأضافت الصحيفة البريطانية أن "هذا القرار كان بإمكانه جلب رئيس الوزراء البريطاني الاسبق توني بلير الى جانب عدد كبير من وزرائه وبعض قادته العسكريين الى القضاء الدولي جراء مشاركتهم للرئيس الامريكي الاسبق جورج بوش بغزو وإحتلال العراق" ، مشيرةً الى أن "من بين أبرز بنود القرار الجديد هو أن (الشروع في حرب عدوانية على دولة أخرى هو جريمة دولية كبرى) ، حيث أن (تفعيل) هذا البند سيمنع من مهاجمة بلدان مستقلة وذات سيادة مثلما أقدم عليه دونالد ترامب عبر قصف سوريا في العام الماضي وتهديده بشن حملات عسكرية ضد دول أخرى".

وأشارت صحيفة الـ "غارديان Guardian" الى أن "القرار لم يخل من بعض الثغرات ، حيث لم يشر في طياته الى الهجمات الالكترونية التي تشنها الدول على سبيل المثال ، ناهيك عن أنه لم يجرّم قادة تنظيم داعش الارهابي أو الجماعات الإرهابية الأخرى بحكم عدم إمتلاكهم لما وصفه القرار بـ (مناصب قيادية) في دولة معينة".

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات