الجيش السوري يستكمل تطهير ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي

نشر فى : الأربعاء 16-05-2018 - عدد القراءات : 58

صحيفة بدر / متابعة ...

أعلن الجيش السوري استكمال تطهير 1200 كيلومتر مربع من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي من المجموعات الإرهابية وإعادة الأمن إلى عشرات القرى والبلدات هناك.

وقالت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، اليوم الأربعاء، إن "قواتنا المسلحة بالتعاون مع القوات الحليفة والرديفة تكمل تطهير 1200 كم مربع من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي وتعيد الأمن والأمان إلى 65 بلدة وقرية كانت تسيطر عليها التنظيمات الإرهابية التي أُرغمت على الخروج من المنطقة بعد تسليم كل ما لديها من أسلحة ثقيلة ومتوسطة".

وأضافت القيادة أن "تطهير ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي هو إنجاز تتجسد أهميته باقتلاع الإرهاب المسلح من تلك المنطقة الجغرافية الحيوية في المنطقة الوسطى التي تشكل عقدة مرور تمثل شرايين للمحافظات المجاورة وبقية المحافظات السورية إضافة إلى تحرير سدي الرستن والحولة وإنهاء تهديد الإرهابيين للمنشآت الحساسة والاستراتيجية"، مؤكدة عزمها وإصرارها على مواصلة تنفيذ واجباتها الوطنية والدستورية في الدفاع عن أمن الوطن والمواطنين وملاحقة ما تبقى من فلول التنظيمات الإرهابية المسلحة على امتداد الجغرافيا السورية".

وكانت قد تسلمت  قوى الأمن الداخلية السورية، أمس الثلاثاء، قرى: حميس، الحمرات، حميمة، عز الدين، سليم، القنيطرة بريف حمص الشمالي الشرقي بعد خروج آخر دفعة للمسلحين منها.

 

المزيد من الشرق الأوسط

آخر التعليقات