طاجاكستان تتسلم أبنة أحد مواطنيها الدواعش بعد مقتله في العراق

نشر فى : الخميس 26-04-2018 - عدد القراءات : 24

 صحيفة بدر / خاص...
ترجمة : مصطفى الحسيني ....

أفادت شبكة "كاندهارا Gandhara" التلفزيونية الطاجيكية بتسلم سلطات جمهورية طاجاكستان لأبنة أحد مواطنيها ممن قتلوا أثناء قتالهم لصالح تنظيم داعش الارهابي في العراق.

وقالت الشبكة في تقرير نشرته مساء أمس الاربعاء وترجمته /  صحيفة بدر/  إن "وصول الطفلة البالغة من العمر عشر سنوات والمدعوة بـ (مريم شوييف) الى بلدها الأم قد جاء بعد وساطات أجرتها السلطات الطاجيكية مع نظيرتها العراقية بعيد شكوى تقدم بها جد الطفلة (محمد إبراهيم شوييف) لدى مشاهدته إياها عبر أحدى المحطات التلفزيونية الروسية الى جانب أطفال روس مقيمين في أحد دور الايتام التي أقامتها السلطات العراقية لإيواء أبناء الارهابيين الاجانب في العاصمة بغداد".

وأضافت الشبكة التلفزيونية نقلاً عن وزارة الخارجية الطاجيكية إشادتها في بيان بـ " المساعدة التي تلقتها من جانب سلطات العراق والكويت وروسيا ، ومنظمتي اليونيسف والصليب الأحمر الدوليتان في إعادة الطفلة مريم الى جانب أربعة أطفال آخرين لم تعلن عن هوياتهم" ، مشيرةً الى "إستمرارها ببذل الجهود من أجل إعادة حوالي 200 طفل من أبناء 1000 مواطن طاجيكي ممن سافروا إلى العراق وسوريا بغية الانضمام لتنظيم داعش الارهابي منذ عام 2014".

وأشارت شبكة "كاندهارا Gandhara" الى أن والد الطفلة والمدعو بـ "جامويدن شوييف" كان قد غادر طاجكستان بصحبة زوجته وأطفاله الأربع في عام 2015 بعد أن أخبر والديه بأنه ذاهب إلى مصر التي درس فيها سابقاً لأكثر من عشر سنوات , ليقوم لاحقاً بالانضمام الى تنظيم داعش الارهابي حتى مقتله الى جانب زوجته وثلاثة من أبناؤه الآخرين أثر غارة جوية على مخبأهم في مدينة الموصل شمالي بالعراق.

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات