الحارس الشخصي لأبن لادن يعيش برفاهية في المانيا وبراتب شهري قدره 1,000 جنيه إسترليني

نشر فى : الثلاثاء 24-04-2018 - عدد القراءات : 43

صحيفة بدر / خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني

ذكرت صحيفة الـ "إكسبرس Express" البريطانية أن الحارس الشخصي السابق للإرهابي الدولي وزعيم تنظيم القاعدة الاجرامي أسامة بن لادن يعيش في الوقت الراهن بحرية تامة في ألمانيا وعلى نفقة دافعي الضرائب براتب يصل الى أكثر من 1,000 جنيه إسترليني شهرياً على الرغم تصنيفه كـ "شخص خطير للغاية على الامن العام".

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "السبب في السماح لما وصفته بـ (حامي أكثر المطلوبين في العالم) والمدعو بـ (سامي التونسي) في البقاء داخل الاراضي الالمانية لفترة غير محددة الى جانب زوجته وأطفاله الأربعة, قد جاء على خلفية قيام محكمة شمال مدينة (راين - وستفاليا) الالمانية بإلغاء القرار الحكومي القائل بترحيله الى بلاده بحجة أنه سيتعرض لخطر التعذيب داخل السجون التونسية في ظل عدم إستعداد أي بلد آخر لإستقباله".

وأضافت الصحيفة البريطانية أن "قرار المحكمة الاتحادية الالمانية بمنح (التونسي) مبلغ 1,167 دولار شهرياً قد تسبب بإثارة عاصفة إعلامية دفعت بمسؤولة ميزانية الحزب الديمقراطي المسيحي التابع لأنجيلا ميركل (إيكهاردت ريهبرغ) الى إصدار بيان قالت فيه إن (قانون اللجوء الألماني يتم استغلاله بلا خجل , حيث يتم إجبار الحكومة على تمويل شخص إرهابي بأموال الضرائب بسبب عدم قدرتنا على ترحيله) , واصفةً قرار السماح لـ (التونسي) بالبقاء في ألمانيا بأنه (صفعة في وجه جميع المحققين بقضايا الإرهاب)".

وأشارت صحيفة الـ "إكسبرس Express" الى أن "سامي التونسي البالغ من العمر 42 عاماً كان قد جاء إلى ألمانيا كطالب جامعي في عام 1997 , ليقوم بعدها بفترة قليلة بالسفر إلى أفغانستان التي تلقى فيها تدريبات مكثفة داخل معسكرات تنظيم القاعدة حتى وصوله الى منصب الحارس الشخصي لمهندس هجمات الحادي عشر من أيلول أسامة بن لادن".

 

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات