وثائق سرية تكشف عن خبرة الدواعش الكنديين العائدين الى بلادهم بالاسلحة الكيمياوية

نشر فى : السبت 21-04-2018 - عدد القراءات : 24

صحيفة بدر / خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني

نشرت شبكة "غلوبال نيوز Global News" التلفزيونية الكندية وثائق سرية حكومية كشفت من خلالها وجود معلومات عن قدرة إرهابيي داعش العائدين من العراق وسوريا إلى كندا على تنفيذ هجمات بإستخدام الأسلحة الكيماوية جراء سياسة "الترحيب" التي تنتهجها حكومة "جاستن ترودو" تجاه مواطنيها المنتمين للتنظيمات الارهابية.

وقالت الشبكة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "الوثائق المسربة عن مركز (السلامة العامة) في كندا , قد كشفت عن خبرة بعض الارهابيين الكنديين العائدين الى بلادهم بتحضير مادتي الكلور والخردل السامّتين واللتان إستخدمتا بشكل متكرر من قبل عناصر تنظيم داعش الارهابي في كل من العراق وسوريا , مما يثير احتمالية استخدامهما مرة أخرى في كندا على يد إرهابيين محليين هذه المرة".

وأضافت الشبكة الكندية أن "التطور الامني الجديد قد جاء إستكمالاً للتحذيرات التي أطلقها مسؤولون فيدراليون في مسودات التقرير العام لسنة 2017 عن معرفة الارهابيين الاجانب والمحليين العائدين الى كندا بإستخدام الأسلحة الكيماوية ".

وأشارت شبكة "غلوبال نيوز Global News" الى أن "الحكومة الفيدرالية الكندية كانت قد أعلنت في وقت سابق عن قيام أكثر من 100 متطرف كندي بغادرة البلاد من أجل الانضمام إلى التنظيمات الإرهابية في الشرق الاوسط , لافتةً الى أنه بالرغم من عودة 60 منهم خلال الفترة الماضية , إلا أن الهزائم التي مني بها التنظيم الإرهابي مؤخراً قد تسفر عن عودة المزيد في الأشهر القليلة القادمة وخصوصاً من النساء والأطفال".

 

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات