اختراع ياباني يفجر ثورة حول مرض السرطان

نشر فى : الثلاثاء 17-04-2018 - عدد القراءات : 20

صحيفة بدر / طوكيو .....
 تستعد شركة يابانية لتنفيذ ما أشادت به كأول تجربة في العالم لاختبار السرطان باستخدام عينات البول ، والتي من شأنها أن تسهّل إلى حد كبير فحص المرض القاتل.

طورت شركة هيتاشي التقنية الأساسية للكشف عن سرطان الثدي أو القولون من عينات البول منذ عامين.

وقال المتحدث باسم هيتاشي تشيهارو اودايرا لوكالة فرانس برس ان الشركة ستبدأ الآن في اختبار الطريقة باستخدام 250 عينة بول ، لمعرفة ما اذا كانت العينات في درجة حرارة الغرفة مناسبة للتحليل.

وقال: "إذا تم استخدام هذه الطريقة بشكل عملي ، فسيكون من الأسهل كثيرا على الأشخاص إجراء فحص للسرطان ، حيث لن تكون هناك حاجة للذهاب إلى منظمة طبية لإجراء فحص دم".

وأضاف أوديرا "سيكون هذا مفيدا بشكل خاص في كشف المرض مبكرا لدى الأطفال الصغار" الذين غالبا ما يخافون من الإبر.

أظهرت الأبحاث المنشورة في وقت سابق من هذا العام أن اختبارًا جديدًا للدم أظهر إمكانية للكشف عن ثمانية أنواع مختلفة من الأورام قبل انتشارها في مكان آخر في الجسم.

ويذكر الطرق التشخيصية المعتادة لسرطان الثدي تتكون من الماموجرام تليها خزعة إذا تم الكشف عن وجود خطر.

وأما بالنسبة لسرطان القولون ، يتم إجراء الفحص بشكل عام عن طريق اختبار البراز وتنظير القولون للمرضى المعرضين لمخاطر عالية.

وقالت الشركة في بيان ان تكنولوجيا هيتاشي تركز على اكتشاف المواد السيئة داخل عينات البول التي تعمل "كمؤشر حيوي" وهي مادة تحدث طبيعيا يمكن من خلالها التعرف على مرض معين.

ويهدف الإجراء إلى تحسين الكشف المبكر عن السرطان، وإنقاذ الأرواح والحد من التكلفة الطبية والاجتماعية للبلاد ، حسبما أوضح أوديا.

ومن المقرر ان تبدأ التجربة هذا الشهر حتى سبتمبر بالتعاون مع جامعة ناغويا في وسط اليابان.

المزيد من العلوم و التكنولوجيا

آخر التعليقات