أهالي الموصل يشاركون بدورات تدريبية حول مكافحة الفكر المتطرف

نشر فى : السبت 17-02-2018 - عدد القراءات : 66

صحيفة بدر / خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني .......

أفادت شبكة "غلوبال نيوز Global News" التلفزيونية الكندية بخضوع أكثر من 50 متطوعاً من أهالي مدينة الموصل إلى دورات تدريبية لمدة أسبوع كامل على أحد قاعات جامعة المدينة من أجل التعرف على كيفية مكافحة الفكر المتطرف المؤدي إلى الإرهاب.

ونقلت الشبكة عن مسؤول الدورة الشيخ "صالح العبيدي" قوله في لقاء ترجمته / صحيفة بدر/ إن "هذه الدروس تتركز على ترسيخ مبادئ حقوق الإنسان والتنمية البشرية ، بالإضافة الى تعميق مفاهيم التعايش السلمي والسلم المجتمعي" ، مؤكداً إن "الأولوية ستكون للأطفال الذين تلقوا التعليم الايديولوجي والعسكري في المدارس التي كانت تخضع سابقاً لسيطرة تنظيم داعش الارهابي".

وأضافت الشبكة الكندية ، إن "المجموعة الأولى من المتطوعين شملت أفراداً ينتمون الى جميع فئات المجتمع الموصلي ، كالميكانيكيين والمعلمين وشيوخ العشائر ، وبأعمار تتراوح بين 25 و45 عاماً ومن كلا الجنسين ، بعد أن تلقوا دعوات عبر موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) للاشتراك بهذه الدورات" ، مشيرةً الى أن "الدورة التي يديرها (منتدى علماء الدين) التابع لمدينة الموصل ، ستدار من قبل خمسة مدرسين خبراء في مجال الفقه الإسلامي من مدينتي الموصل وتكريت".

وأشارت شبكة "غلوبال نيوز Global News" الى أن "عصابات داعش الإرهابية كانت قد فرضت فكراً متطرفاً لغرض إدارة جميع جوانب الحياة اليومية في مدينة الموصل بعد سقوطها بيد عناصر التنظيم الإرهابي عام 2014 ، ومن ثم قامت بتصنيف جميع المعارضين لهذا الفكر بـ (المرتدين) الذين ينبغي قتلهم في الشوارع والساحات العامة".

المزيد من متفرقات

آخر التعليقات