صحيفة أمريكية : قوات الحشد الشعبي كانت رأس الحربة في معركة الحويجة

نشر فى : الخميس 12-10-2017 - عدد القراءات : 90

صحيفة بدر/ خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني ......

ذكرت صحيفة الـ "مونيتر Monitor" الامريكية نقلاً عن سكان محليين في قضاء الحويجة أن القوة الاولى التي إقتحمت القضاء في نطاق عمليات تحريره من قبضة عصابات داعش الارهابية كانت هي قوات الحشد الشعبي.

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته  / صحيفة بدر/ إن " كادرها الاخباري رافق قوات الحشد الشعبي منذ دخولها الى الحويجة صبيحة يوم الخامس من تشرين الأول الحالي " , مضيفةً أن "قوات الحشد وصلت الى مركز المدينة والمناطق المحيطة بها بعد القضاء على دفاعات داعش التقليدية المتمثلةً بالقناصين ووالعجلات المفخخة التي يقودها إنتحاريين" , مشيدةً في الوقت ذاته بشجاعة مقاتلي الحشد القادمين من مناطق جنوبي العراق ورجال الدين الذين كانوا في طليعة القوة المهاجمة رغم تعرضهم لنيران كثيفة من قبل قناصي التنظيم الارهابي  وإمتلاء شوارع المدينة بالألغام والعبوات الناسفة ".

وأضافت الصحيفة الامريكية أنه "خلافاً لما يشاع عن حدوث حالات نهب للممتلكات بعد كل عملية تحرير لمدينة عراقية على يد قوات الحشد الشعبي, إلا أنها لم تشهد حصول أي حالات من هذا النوع" , مضيفةً في سياق التقرير نقلاً عن الناطق باسم هيئة الحشد الشعبي النائب أحمد الأسدي الذي أشار في مقابلة خاصة مع الصحيفة على "تخصيص محكمة اتحادية خاصة للنظر في أي تهمة إنتهاك يتم توجيهها لأحد أفراد الحشد الشعبي" , مؤكداً أن "جميع الشكاوى الرسمية سيتم النظر فيها دون إستثناء".

وأشارت صحيفة الـ "مونيتر Monitor" الى أنها رافقت فريق الإعلام الحربي التابع لهيئة الحشد الشعبي إلى ناحية العباسي الواقعة غربي قضاء الحويجة والتي تم تحريرها بالكامل على يد قوات الحشد العشبي أواخر الشهر الماضي , من أجل حضور مراسيم تسليمها إلى قوات الشرطة المحلية والحشد العشائري التابع للناحية وسط حضور جماهيري كبير.

المزيد من تقارير و تحقيقات

آخر التعليقات