الأمم المتحدة ترحب بجهود القوات العراقية في إزالة مخلفات داعش من الموصل

نشر فى : السبت 12-08-2017 - عدد القراءات : 14

بدر نيوز / خاص...

ترجمة : مصطفى الحسيني

ذكرت وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إنها زادت من حجم مساعدتها المقدمة للنازحين العراقيين ، بمن فيهم آلاف العوائل العائدة إلى مدينة الموصل ، والتي كانت حتى وقت قريب مسرحاً لعمليات عسكرية شنتها القوات الأمنية العراقية لتحرير المدينة من سيطرة عصابات داعش الإرهابية.

ونقلت الوكالة الأممية عن المتحدث بإسم مكتب المفوض السامي للأمم المتحدة "اندريه ماهيسيتش" قوله في بيان نشره الموقع الرسمي لأخبار الأمم المتحدة مساء أمس الجمعة وترجمته  / صحيفة بدر/  إن " تقديراتنا الميدانية أظهرت أن السكان العائدين إلى منازلهم في الموصل بحاجة ماسة إلى مساعدة من كل نوع ، لكن الحاجة إلى المأوى هي الأكثر إلحاحاً في الوقت الراهن وخصوصاً في الجانب الغربي من المدينة الذي تعرض العديد من مناطقه إلى أضرار كبيرة جراء شهور من العمليات العسكرية".

وأضاف أن " الألغام والذخائر غير المنفجرة والعبوات الناسفة تشكل هي الأخرى أخطاراً جسيمة على العائدين من سكان المدينة ، ولا سيما الأطفال" , مرحباً " بجهود الأجهزة الأمنية العراقية في إزالة مخلفات تنظيم داعش الإرهابي من المناطق المحررة بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة للتخلص من الألغام ".

وأوضح "ماهيسيتش" في سياق البيان أن " الأسر العائدة تواجه أيضا تحديات في الحصول على الخدمات والمرافق الأساسية مثل المياه والكهرباء والوقود " ، مشيراً إلى " إعلان الحكومة العراقية عودة أكثر من 79,000 شخص إلى مناطق غربي الموصل حتى الان ، بالاضافة الى عودة ما يقرب من 165,000 آخرين إلى المناطق الأقل تضرراً في مناطق شرقي الموصل ، التي تشهد في الوقت الحالي عودة تدريجية للحياة الطبيعية في أرجائها ".

ونوّهت وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة الى أنها قامت ومنذ نجاح القوات الامنية في طرد إرهابيي داعش من المدينة ، بتوزيع مستلزمات الإيواء على أكثر من 3200 عائلة في مناطق شرق وغرب الموصل ، بالاضافة الى توزيعها لمساعدات مالية على بعض العوائل النازحة الفقيرة.

المزيد من الأمن

آخر التعليقات