ماذا سيحدث إذا اصطدم كويكب بالأرض فى أكتوبر المقبل؟

نشر فى : السبت 12-08-2017 - عدد القراءات : 39

صحيفة بدر / بغداد ......
 
من المقرر أن يمر يوم 12 أكتوبر القادم كويكب بالأرض، إذ سيكون على مسافة تتراوح بين 10-30 متر (32-98 قدم) ليقوم بالجولة الأقرب من الكوكب، إذ سيمر الكويكب الذى يحمل اسم  2012 TC4، على بعد 4،200 ميل (6،800 كيلومتر) من الأرض لأول مرة منذ عام 2012.
 
على الرغم من أن باحثى ناسا على يقين من عدم اقترابه للارض، إلا أن فى حالة اصطدامه بالكوكب، فيمكن أن يؤدى هذا الأمر إلى تدمير يفوق تأثير الكويكب الذى ضرب مدينة تشيليابينسك فى روسيا فى عام 2013.
 
وسيؤدى هذا الاصطدام فى حالة حدوثه إلى نحو 1500 جريح، وتضرر أكثر من 7000 مبنى، لذا يقول الخبراء أن عليهم متابعة 2012 TC4 طوال الوقت.
 
ووفقا لمختبر ناسا للدفع النفاث، فإن الاقتراب الثانى لهذا  الكويكب من الأرض سيحدث فى 29 ديسمبر 2019، على الرغم من أنه على مسافة أبعد بكثير من 21 مليون ميل (34 مليون كيلومتر).
 
وفى حال احتكاكه بالغلاف الجوى للأرض، يتوقع العلماء أن يحترق قبل أن يصل إلى السطح، ولكن هذا قد يسبب ضررا وإصابات كبيرة على مستوى الأرض.
 
وقال الدكتور "جوديت جيورغيي-ريس" عالم الفلك بجامعة تكساس: "إنه شىء يجب أن نراقبه، فيمكنه التسبب فى انفجار وكسر النوافذ، اعتمادا على المكان الذى سيصيبه."
 
غير أن الباحثين لا يزالون غير متأكدين من تكوين الكويكب، مما يجعل من الصعب التنبؤ بتأثيره على الأرض.
 
وقال متحدث باسم مختبر ناسا للدفع النفاث لـوحظ 2012 TC4 لفترة وجيزة فقط عندما تم اكتشافه، إذ كان خافت جدا للسماح برؤيته، إلا أن حملة المراقبة الجارية والبيانات التى نجمعها خلال هذه الرحلة سوف توفر المزيد من المعلومات المباشرة عن التركيب المعدنى، والهيكل، والحجم، فالخصائص الفيزيائية للكويكب وسرعته بالنسبة إلى الأرض سوف تلعب دورا فى معرفة تأثيره".
 
و . ق
 

المزيد من منوعات

آخر التعليقات