الغارديان : مركز أبحاث بريطاني تلقى أموالاً ضخمة من الاسرة الحاكمة في البحرين

نشر فى : الخميس 08-12-2016 - عدد القراءات : 1936

صحيفة بدر / بغداد ...
 
قالت صحيفة "الغارديان" البريطانية اليوم الخميس ان وثائق مسربة كشفت أن مركز أبحاث بريطاني، يعتبر نفسه مرجعاً دولياً في الشؤون العسكرية والدبلوماسية، تلقى تمويلاً سرياً، بلغت قيمته 25 مليون جنيه إسترليني من العائلة المالكة البحرينية بعد ان تعرضت هذه العائلة الى انتقادات لاذعة إثر سجلها الحقوقي.
 
وبحسب ما نقلت الصحيفة البريطانية فقد أظهرت الوثائق السرية أن حكام البحرين تبرعوا بالمبلغ للمركز الدولي للدراسات الاستراتيجية والذي يدعى بـ  "IISS"، والذي يتخذ من لندن مقرا له، على مدى السنوات الخمس الماضية.
 
ويشير التقرير، إلى أن الوثيقة كشفت أيضاً عن أن المركز والعائلة المالكة البحرينية اتفقا على "اتخاذ الخطوات اللازمة" لإبقاء معظم التبرعات سرية، لافتا إلى أن تبرعات البحرين تشكل أكثر من ربع دخل المركز.
 
ونوهت الصحيفة أنه تم الحصول على الوثائق السرية من مؤسسة "بحرين واتش"، وهي مؤسسة مستقلة حيث تعتقد المجموعة أن التبرعات السرية تقوض استقلالية المركز الدولي للأبحاث الاستراتيجية.
 
ويورد التقرير عن أن التبرعات البحرينية لتمويل مكتب "IISS" استخدمت في البحرين، ودفعت تكاليف المؤتمرات المتعلقة بسياسات الشرق الأوسط، التي يحضرها رؤساء الدول والشخصيات الفاعلة، مشيراً إلى أنه يطلق على المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام في البحرين "حوار المنامة"، ويفتتح حوار المنامة هذا العام يوم الجمعة.
 
ويبين التقرير أنه كجزء من مذكرة التفاهم، وافق النظام البحريني على دفع مبلغ مليون جنيه إسترليني لمركز "IISS" كدفعة أولى، وبعد ذلك 3.5 مليون جنيه إسترليني في العام لتنظيم الاجتماعات من عام 2013 وحتى هذا العام".
 
 
واختتمت "الغارديان" تقريرها بالإشارة إلى قول مركز "IISS" إن اتفاق إنشاء المقر منح "مركز (IISS) الحرية الكاملة لتأسيس أجندته البحثية، وتطوير برنامج النشر الخاص به، واستئجار الباحثين الذين يختارهم المركز، ونشر النتائج التي يصل إليها الباحثون بشكل مستقل".
 
أ . و

المزيد من الدراسات والبحوث

آخر التعليقات