صحيفة بدر http://badrnewspaper.com/ badrnewspaper@gmail.com Copyright 2018 المريخ يقترب من الارض في اقرب مسافة منذ2003 <p dir="RTL"> صحيفة بدر/ بغداد ...</p> <p dir="RTL"> يصل كوكب المريخ ،اليوم الثلاثاء، 31 تموز 2018 إلى أقرب مسافة من الأرض وهى الأقرب منذ عام 2003 حيث كانت المسافة الأقرب للمريخ .</p> <p dir="RTL"> وذكر المنبئ الجوي صادق عطية في صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي وتابعتها / صحيفة بدر/ ان "المريخ سيقع على مسافة 57.59 مليون كيلومتر عند الساعة (8 مساء بتوقيت غرينتش)، وسيكون هذا الاقتراب بين الكوكبين الاقرب حتى يوم 15 ايلول 2035".</p> <p dir="RTL"> وتابع "في الوقت الحالي هناك عاصفة ترابية تلف كامل الكوكب تجعل قرصه يظهر ضبابياً عند رصده من خلال التلسكوب".</p> <p dir="RTL"> واوضح عطية ، ان "العاصفة الترابية الحالية على المريخ بدأت في أوائل حزيران الماضي".</p> <p dir="RTL"> واضاف المنبئ الجوي ، ان "المريخ سوف يرصد طوال الليل تقريبا، حيث يشاهد في جهة الشرق عند بداية الليل ويصل أعلى السماء قرب منتصف الليل كما يرصد في الغرب مع بدء الفجر، حيث يبدو للعين المجردة كنقطة ضوئية مائلة للحمرة تلمع بضوء ثابت".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-07-31 10:20:57 علماء الفلك يعتقدون ان الشمس تشهد حدثاً غريباً جداً <p dir="RTL"> صحيفة بدر / متابعة ...</p> <p dir="RTL"> يعتقد علماء الفلك أن شيئا غريبا يحدث في الشمس، خصوصا أنها تدخل في فترة "الدورة الدنيا" من الدورة الشمسية، التي يتراجع فيها عدد البقع الشمسية بينما تزداد نسبة الإشعاعات الكونية.</p> <p dir="RTL"> ويقول العلماء إن نسبة الإشعاعات في الدورة الدنيا ازدادت بصورة لا مثيل لها منذ بدء عصر الفضاء، حسب ما ذكر تقرير لبلومبيرغ.</p> <p dir="RTL"> وخلال الدورة الشمسية المنتظمة التي تستغرق 11 عاما، تتضاءل البقع الشمسية وتضعف التوهجات، ويتراجع المجال المغناطيسي للشمس.</p> <p dir="RTL"> وفي ذروة النشاط الشمسي، يعمل الحقل المغناطيسي للشمس على حماية الكواكب، ومنها كوكبنا بالطبع، من الإشعاعات الكونية المشحونة.</p> <p dir="RTL"> ويعتقد ناثان شوادرون، أستاذ فيزياء بلازما الفضاء في جامعة نيوهامبشاير "أننا نمر بدورة شمسية غريبة جدا، وتستمر في إظهار مؤشرات على الاتجاه نحو الأسوأ".</p> <p dir="RTL"> ورغم ذلك، يرى العلماء أن الأرض لن تتأثر كثيرا بهذا الأمر، حيث سيشمل التأثير رواد الفضاء وأولئك الذين قد يتنقلون في الفضاء، وتحديدا الرحلات المأهولة إلى المريخ، على سبيل المثال.</p> <p dir="RTL"> وأشارت بحوث إلى أن التعرض للإشعاعات الكونية {بكافة أشكالها} تزيد المخاطر الصحية على رواد الفضاء، فهم يصبحون عرضة للإصابة بأمراض القلب والسرطان في وقت ما من حياتهم، في حين أن رائدات الفضاء يصبحن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة والثدي.</p> <p dir="RTL"> ويعتقد العلماء أن الدورة الشمسية الدنيا، بما يرافقها من ضعف في المجال المغناطيسي للشمس، سينجم عنها زيادة في نسبة الإشعاعات أكثر بنحو 30 في المئة عن المعتاد، لكن السؤال بشأن حجم مشكلة الإشعاع الكوني يظل مفتوحا.</p> <p dir="RTL"> يذكر أن وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" كانت قد نشرت قبل عامين صورة للشمس، أظهرت اختفاء البقع الشمسية عن سطحها، مما أثار مخاوف لدى علماء الطقس.</p> <p dir="RTL"> وأشار علماء الفلك إلى إن هذا الأمر ليس غريبا، حيث أن النشاط الشمسي قد يتراجع خلال دورة تستغرق 11 عاما، ومنذ 2008 أكملت الشمس 24 دورة حتى الآن، إلا أنهم حذروا من نتيجة استمرار الوضع الحالي بأنه قد يؤدي إلى دخول الأرض في عصر جليدي مصغر.</p> <p dir="RTL"> وبلغ عدد البقع ذروته في دورة الشمس الرابعة عشر، أي في عام 1906.</p> <p> &nbsp;</p> 2018-07-29 11:30:16 ثلاث مناطق حرمت من مشاهدة أطول خسوف كلي للقمر <p dir="RTL"> صحيفة بدر / متابعة ...</p> <p dir="RTL"> في الوقت الذي أبهر فيه أطول خسوف كلي للقمر في القرن 21 مشاهديه، ومعه كوكب المريخ، الذي شع في أقرب نقطة من الأرض، امس الجمعة، لم تتمكن 3 مناطق في العالم من رؤية هذه الظاهرة الطبيعية الفريدة.</p> <p dir="RTL"> واستمر الخسوف الكامل للقمر حوالى الساعة و43 دقيقة (103 دقائق). وبالقرب من القمر، ظهر كوكب المريخ الذي كان على بعد 56.7 مليون كيلومتر، وقد بدا للعين المجردة نقطة مشعة، لكن بواسطة منظار كان يمكن مراقبة تفاصيله.</p> <p dir="RTL"> لكن يبدو أن هذه المشاهد الطبيعية، نادرة الحدوث، كانت صعبة المنال في المملكة المتحدة، حيث أرجع الخبراء ذلك إلى العاصفة القوية، التي ضربت البلاد في نهاية أسبوع شهد درجات حرارة قياسية.</p> <p dir="RTL"> وغاب العديد من المهتمين بالظاهرة عن المشهد بعدما تأكدوا أن الغيوم حجبت إلى حد كبير الظاهرة السماوية، بحسب "سكاي نيوز".</p> <p dir="RTL"> كما لم يتمكن سكان أميركا الشمالية من رؤية خسوف القمر، بحسب صحيفة "التايم" الأميركية، التي قالت إن خسوفا خاصا بهذه المنطقة سيظهر في يناير المقبل، وسيكون جليا في الولايات المتحدة.</p> <p dir="RTL"> وبحسب صحيفة "الغارديان" البريطانية فإن سكان دولة غرينلاند، الواقعة بين القطب الجنوبي والمحيط الأطلسي، لم يتمكنوا أيضا من رؤية الخسوف.</p> <p dir="RTL"> وأصبح لون القمر، الذي حجب كوكب الأرض عنه ضوء الشمس تدريجيا، أحمر في ظاهرة بدأت عند الساعة 17:14 وانتهت عند الساعة 23:28 بتوقيت غرينتش.</p> <p dir="RTL"> وتحدث ظاهرة خسوف القمر عندما يقع على خطّ واحد مع الشمس والأرض. وكان القمر الجمعة بدرا، ودخل في ظلّ الأرض جزئيا، ثم كليّاً، ثم خرج منه تدريجيا.</p> <p dir="RTL"> يذكر أن خسوف القمر الكلي، الذي حدث الجمعة هو الثاني من نوعه في 2018، بعدما حدثت هذه الظاهرة في 31 يناير.</p> <p> &nbsp;</p> 2018-07-28 10:06:49 زلزال بقوة 5.8 ريختر يضرب جنوب شرق ايران <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / طهران .....<br /> &nbsp;ضرب زلزال بقوة 5.8 درجة علي مقياس ريختر فجر اليوم الاثنين، ضواحي مدينة سيرج التابعة لمحافظة كرمان الواقعة جنوب شرق ايران.<br /> <br /> وافاد مركز رصد الزلازل التابع للمؤسسة الجيوفيزيائية بجامعة طهران، ان هذا الزلزال وقع في الساعة الواحدة و9 دقائق و19 ثانية من فجر اليوم الاثنين بالتوقيت المحلي (الثامنة و39 دقيقة و19 ثانية مساء الاحد بتوقيت غرينتش).<br /> <br /> وكان مركز الزلزال عند التقاء خطي العرض الشمالي 30.37 والطول الشرقي 57.50 درجة.<br /> <br /> ولم تصل لغاية الان اي تقارير عن الاضرار المحتملة لهذا الزلزال.<br /> <br /> يذكر ان زلزالا بقوة 5.9 درجة علي مقياس ريختر ضرب غرب محافظة كرمانشاه بعد ظهر الاحد ما ادى الى اصابة نحو 300 شخص وتضرر نحو الف وحدة سكنية بصورة كلية او جزئية في بعض المدن والقرى التابعة لهذه المحافظة الواقعة غرب ايران.</p> 2018-07-23 13:53:11 أصغر متطوعة أسترالية لمساعدة النازحين العراقيين <p dir="RTL" style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL" style="text-align: justify;"> نشرت شبكة "أي بي سي <span dir="LTR">ABC</span>" التلفزيونية الاسترالية تفاصيل لقائها مع أصغر متطوعات بلادها بعد عودتها من العراق الذي عملت فيه لصالح المتضررين من أبناء المناطق المحررة لما يقرب من عام كامل.</p> <p dir="RTL" style="text-align: justify;"> ونقلت الشبكة عن خريجة كليتي القانون والفن ذات الـ 26 عاماً "برايا بافري" قولها في لقاء خاص ترجمته / صحيفة بدر/ إنها "وصلت العراق عام 2017 عندما كانت مدينة الموصل لا تزال تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي ، حيث تطوعت حينها بصفوف منظمة (كادوس <span dir="LTR">CADUS</span>) الخيرية الألمانية بغية تقديم المساعدات الطبية والغذائية لمحتاجيها من النازحين الموصليين" ، مشيرةً الى إنها "كانت تنوي المشاركة لمدة 30 يوماً فقط ، إلا أن فداحة ما شهدته من أوضاع العراق قد دفعها الى البقاء لأكثر من 11 شهراً على أمل العودة في وقت لاحق من أجل تقديم المزيد".</p> <p dir="RTL" style="text-align: justify;"> وأضافت الشبكة الاسترالية نقلاً عن "بافري" تأكيدها إنها "ذهبت برفقة المنظمة المذكورة حيثما دعت الحاجة لتقديم المساعدات والتي كان آخرها في مدينة القائم المصنّفة كآخر معقل للعصابات الإرهابية في العراق" ، مبينةً أنه "بالرغم من الأوضاع الامنية غير المستقرة أبان إنطلاق عمليات التحرير ، إلا أنها شعرت الى جانب فريقها التطوعي بـ (حالة أمان غريبة) بفعل تواجدهم الى جانب القوات الأمنية العراقية أثناء مرافقتهم لها في شوارع وأزقة المدينة".</p> <p dir="RTL" style="text-align: justify;"> وأشارت شبكة "أي بي سي <span dir="LTR">ABC</span>" إلى أن "المتطوعة الاسترالية كانت قد أعلنت في ختام اللقاء عن عقدها لصداقات وثيقة مع من وصفتهم بـ (الأشخاص الرائعين) من المتطوعين العراقيين لإعادة إعمار مدينة الموصل وخصوصاً مع أولئك الذين قدموا من مختلف محافظات البلاد لترميم وصيانة جامعة الموصل ذات التراث العريق والمحتضنة لـ (أكبر وأقدم) مكتبة في منطقة الشرق الأوسط حسب وصفها".</p> 2018-07-21 15:50:36 الدول الخليجية على موعد مع 3 تقلبات جوية <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / متابعة .....<br /> &nbsp;يشهد العالم العربي موجة غير مسبوقة من الحر الشديد خلال الصيف الجاري، وقد توقعت مراكز الأرصاد الجوية المحلية والعالمية أن يكون هذا العام واحداً من أشد الأعوام حرارة منذ عشرات السنين.<br /> <br /> وخلال هذا الصيف شهدت الكرة الأرضية تقلبات أدت إلى تغير في الأحوال الجوية بالعديد من مناطق العالم، خاصة منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا، حيث كان هناك ارتفاع في درجات الحرارة لم يسبق له مثيل، وكذلك ارتفاع في الرطوبة النسبية.<br /> <br /> الخبير الفلكي خالد الزعاق أوضح، أن المنطقة الخليجية تمر هذه الأيام بموسم الجوزاء ومدته 26 يوماً، مضيفاً: "خلالها تنتابنا ثلاث موجات حارة تسمى الأولى (الممهدة)، وهي التي تمهد الطريق للحرارة الشديدة، وهذه كانت قبل عشرة أيام، والثانية (صباغ اللون)، وهي التي تصبغ البلح باللون الأحمر أو الأصفر، وهي التي نعيشها اليوم، والأخيرة بعد عشرة أيام وهي (طباخ التمر).<br /> <br /> وتابع في حديثه أنه "خلال هذه الموجات الثلاث تتنافس الدول الخليجية على الدرجة الأحر عالمياً وهي المنطقة الواقعة بين العراق والكويت وشرق ووسط السعودية، ودرجات الحرارة تتجاوز الخمسين درجة مئوية في الظل، وتحت أشعة الشمس المباشرة تختلف باختلاف الأسطح المستقبلة لأشعة الشمس، فالسوداء كالأسفلت تتجاوز السبعين درجة".<br /> <br /> ولفت الزعاق إلى أن "قبضة الحرارة لن تهدأ على عضد الأجواء إلا بعد 45 يوماً، والمتزامنة مع دخول نجم سهيل والذي يتوافق دخوله مع وقفة عرفة، أي قبل عيد الأضحى بيوم وحين ذاك يبرد الليل كما تقول العامة (لا دخل سهيل يبرد آخر الليل)".</p> 2018-07-12 16:21:51 إنقاذ 11 شخصاً من المحاصرين داخل كهف في تايلاند <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / بانكوك ......<br /> نجحت اليوم ,الثلاثاء ,عملية إنقاذ الشخص الحادي عشر من كهف تغمره المياه في تايلاند وعلق فيه 12 فتى مع مدربهم لكرة القدم منذ ما يزيد على أسبوعين، مما يعزز الآمال في إتمام إنقاذهم جميعا بنهاية اليوم.<br /> <br /> ورأى شاهد&nbsp; ثلاثة يُنقلون إلى خارج كهف تام لوانج على محفات وهو ثالث أيام عملية الإنقاذ.<br /> <br /> وجرى إنقاذ ثمانية فتية، وخرجوا محمولين على محفات أيضا، خلال اليومين الماضيين إذ تم إنقاذ أربعة يوم الأحد وأربعة آخرين امس الاثنين.<br /> <br /> وكان قائد مهمة الإنقاذ نارونجساك أوسوتاناكورن قد قال إن عملية الإنقاذ الأخيرة ربما تشهد ”تحديا أكبر“.<br /> <br /> وأضاف أن رجال الإنقاذ تعلموا من التجربة وإنهم تمكنوا من إخراج الدفعة الثانية من الفتية في وقت أقل بساعتين، بينما لا تزال الأمطار الموسمية المتفرقة تهدد بغمر أنفاق بالمياه.<br /> <br /> وقام فريق من الغواصين الأجانب والقوات الخاصة التابعة للبحرية التايلاندية بإرشاد الفتية للخروج عبر أنفاق بطول أربعة كيلومترات تقريبا غمرت المياه أجزاء منها.<br /> <br /> وجذبت محنة الفتية ومدربهم اهتمام العالم، حيث تدفق غواصون ومهندسون ومسعفون وآخرون من كل حدب وصوب لتقديم المساعدة.<br /> <br /> وحوصر فريق (وايلد بورز) لكرة القدم مع مدربهم في 23 يونيو حزيران أثناء استكشافهم لمجمع الكهوف بعد تدريب على كرة القدم حيث غمرت مياه الأمطار الغزيرة الأنفاق.<br /> <br /> وقال رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوتشا إنه ينبغي اتخاذ المزيد من الإجراءات الاحترازية لحماية الراغبين في زيارة الكهف.<br /> <br /> وأضاف للصحفيين في بانكوك ”علينا أن نراقب مدخل ومخرج الكهف في المستقبل. حظي هذا الكهف بشهرة عالمية... علينا زيادة الإضاءة داخل الكهف ووضع علامات إرشادية“.<br /> <br /> وأضاف برايوت ”هذا كهف خطير“ مشيرا إلى أنه سيجري إغلاقه لفترة حتى يتم ”ترتيب كل شيء“.<br /> <br /> وعثر غواصان بريطانيان على الفتية ومدربهم جالسين على ضفة موحلة في غرفة مغمورة جزئيا على بعد عدة كيلومترات داخل الكهف الأسبوع الماضي.<br /> <br /> وقال مسؤولون إن الثمانية الذين جرى انتشالهم يومي الأحد والاثنين بصحة جيدة بشكل عام.<br /> ويشتبه في إصابة اثنين من الفتية بعدوى رئوية.<br /> <br /> وأضاف المسؤولون أن الثمانية لا يزالون في الحجر الصحي بعيدا عن آبائهم خوفا من احتمال إصابتهم بعدوى مشيرين إلى أنهم سيظلون في المستشفى لمدة أسبوع على الأرجح لإجراء فحوص طبية.</p> 2018-07-10 17:12:42 رجال الإطفاء في مواجهة حرائق الغابات في كاليفورنيا <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / كاليفورنيا .....<br /> تلقت جهود رجال الإطفاء دفعة فيما يواصلون مكافحة عدد من حرائق الغابات التي دمرت عشرات المنازل وأجبرت الآلاف من سكان ولاية كاليفورنيا الأمريكية على الإجلاء.<br /> <br /> وساعد تحسن حالة الجو مع انخفاض درجات الحرارة في أنحاء الولاية خلال اليومين الماضيين رجال الإطفاء على مواجهة الحرائق مما سمح لهم بإلغاء أوامر إخلاء لمنازل اضطر ساكنوها لمغادرتها.<br /> <br /> وقالت هيئة الأرصاد الوطنية إن من المتوقع انخفاض درجات الحرارة هذا الأسبوع في بعض أنحاء الولاية بعدما أججت الحرارة الشديدة والرياح العاتية وانخفاض نسبة الرطوبة عشرات الحرائق هذا الصيف في الغرب الأمريكي.<br /> <br /> وقالت لينيت راوند المتحدثة باسم إدارة الغابات والحماية من الحرائق في ولاية كاليفورنيا ”بدأ الطقس في التعاون وبالتالي يجعل لرجال الإطفاء اليد العليا في مواجهة الحرائق“.<br /> <br /> وقال مركز وطني معني بالتنسيق بين وكالات مكافحة الحرائق إن حرائق الغابات هذا العام أتت على ما يزيد على 3.3 مليون فدان أي أكثر من المتوسط المسجل سنويا على مدى الأعوام العشرة الماضية وهو نحو 2.6 مليون فدان.<br /> <br /> ولقي شخص حتفه في حريق غابات على الحدود بين ولايتي كاليفورنيا وأوريجون كما أصيب ثلاثة رجال إطفاء. والتهم هذا الحريق، ويسمى كلاماثون، 36500 فدان ودمر 82 منزلا منذ اندلاعه يوم الخميس الماضي.<br /> <br /> وقالت صحيفة دنفر بوست إن عشرات الحرائق الأخرى لا تزال مستعرة في جنوب غرب الولايات المتحدة ومن بينها حريق سبرينج كريك الممتد على مساحة 107900 فدان ويكاد يكون ثاني أكبر الحرائق في تاريخ ولاية كولورادو.</p> 2018-07-10 17:04:55 مركز الأعاصير الأمريكي: العاصفة كريس تتحول لإعصار <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / وكالات ......<br /> قال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن من المتوقع أن تتحول العاصفة المدارية كريس إلى إعصار اليوم الثلاثاء.<br /> <br /> وأضاف المركز في تقرير أن العاصفة تبعد نحو 340 كيلومترا جنوب شرقي كيب هاتيراس في نورث كارولاينا محملة برياح تصل سرعتها إلى 110 كيلومترات في الساعة.</p> 2018-07-10 16:56:41 122 قتيلا حصيلة ضحايا أمطار اليابان الغزيرة <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / طوكيو .....<br /> &nbsp;ارتفعت الحصيلة المؤقتة للأمطار الغزيرة التي هطلت في الايام الاخيرة على غرب اليابان بكميات غير مسبوقة منذ 30 عاما إلى 122 قتيلا، بحسب ما أعلنت السلطات اليوم الثلاثاء.<br /> <br /> وتتواصل عمليات البحث عن ناجين محتملين في المناطق المنكوبة في غرب الارخبيل حيث لا يزال عشرات الاشخاص في عداد المفقودين.<br /> <br /> وأدت هذه الأمطار التي هطلت بغزارة غير مسبوقة بين الجمعة والأحد الى فيضانات ضخمة وسيول وحلية واضرار مادية جسيمة كما تسببت باحتجاز العديد من السكان في منازلهم التي رفضوا اخلاءها على الرغم من ان السلطات كانت قد نصحتهم بذلك بموجب اوامر غير ملزمة اصدرتها قبيل الكارثة.<br /> <br /> والثلاثاء عادت الشمس لتسطع على المنطقة لكن اشعتها لم تنزل بردا وسلاما على فرق الانقاذ الذين باتوا مهددين بالاصابة بفرط الحرارة والتعرض لضربة الشمس.<br /> <br /> والاثنين شارك في عمليات الانقاذ 73 ألف شخص ينتمون الى فرق الاطفاء والشرطة والجيش، بزيادة قدرها 20 الفا عن عدد الذين تولوا هذه المهام يوم الاحد، والسبب في هذه الزيادة يعود الى المساحة الشاسعة للمناطق المنكوبة.<br /> <br /> وفي العديد من المدن والبلدات حصلت انزلاقات تربة هائلة جرفت معها منازل لم يبق منها سوى أكوام من الأخشاب، بحسب ما أفاد صحافيو وكالة فرانس برس.<br /> <br /> وفي معظم الاماكن بدأ السكان يدركون حجم الكارثة عند عودتهم الى منازلهم المنكوبة بعد توقف الامطار حيث غمرت المياه احياء بكاملها ومنازل وانهارت طرقات وحصلت انزلاقات تربة.<br /> <br /> وهذه واحدة من أخطر الكوارث من هذا النوع في السنوات الأخيرة في اليابان، وقد تجاوز عدد الضحايا الحالي حصيلة الانهيارات الأرضية في هيروشيما في عام 2014، التي وصلت إلى 74 قتيلا.<br /> <br /> وازاء فداحة الوضع، قرر رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي "الغاء جولة كانت مقررة اعتبارا من الاربعاء الى كل من بلجيكا وفرنسا والسعودية ومصر"، وذلك لاعطاء الاولوية "لانقاذ المنكوبين واعادة الاعمار"، بحسب ما اعلن المتحدث باسم الحكومة خلال مؤتمر صحافي.</p> 2018-07-10 08:44:13