صحيفة بدر http://badrnewspaper.com/ badrnewspaper@gmail.com Copyright 2018 طفلة عراقية تخضع لجراحة ناجحة في الهند بسبب إصابتها بمرض نادر <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> أفادت صحيفة "آسيان أيج <span dir="LTR">Asian Age</span>" الهندية بنجاح عملية جراحية معقدة أجرتها إحدى مستشفيات بلادها لفتاة عراقية تبلغ من العمر 16 سنة على خلفية إصابتها بإضطراب عظمي نادر.</p> <p dir="RTL"> وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "الفتاة العراقية (ساجدة صلال حاتم) كانت قد ولدت مصابةً بالمرض المسمى بـ (خلل التنسج الفقاري) والذي يتمثل بإضطراب نمو عظمي نادر ينتج عنه قصر القامة وعدم إستقامة الهيكل العظمي والنمو غير الطبيعي في الذراعين والساقين" ، مشيرةً الى أن "هذا المرض قد تسبب بجعل الفتاة طريحة الفراش منذ ولادتها مع إصابة ركبتيها بالثني بزاوية 90 درجة فيما إنحرف جسدها بزاوية 45 درجة في صورة مماثلة لنوم الجنين".</p> <p dir="RTL"> وأضافت الصحيفة الهندية نقلاً عن المدير المساعد لمعهد "أورثوبيديكس" لطب العظام وأحد الجراحين المشاركين في العملية الدكتور "غوراف راثور" ، قوله في لقاء خاص ، إنه "عندما قابل (ساجدة) لأول مرة في عام 2016 ، كان جسدها في وضع الجنين بسبب إنحناء ظهرها بزاوية كبيرة فضلاً عن معاناتها من مشاكل خلقيّة متعدّدة وتقلص معاكس في كلا ركبتيها" ، مؤكداً أن "نجاح العملية المعقدة التي خضعت لها المريضة في مستشفى (جايبي) وسط مدينة (نويدا) قد منحها القدرة على الوقوف والمشي من تلقاء نفسها كفتاة طبيعية".</p> <p dir="RTL"> وأشارت صحيفة "آسيان أيج <span dir="LTR">Asian Age</span>" الى أن "الفتاة العراقية كانت قد خضعت عام 2010 ، الى عملية جراحية مشابهة في العراق الى أن إفتقار بلادها للمعدات والمرافق الطبية الخاصة بهذا النوع من الامراض النادرة وفي هذه السن الحرجة قد تسبب بعدم نجاح العملية بالمستوى المطلوب لها".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-14 12:19:03 موصلية تتكفل بتربية 23 من أحفادها الذي تيتموا على يد داعش <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> ذكرت شبكة "فويس أوف أميركا <span dir="LTR">Voice Of America</span>" التلفزيونية الامريكية أن نجاح القوات الامنية العراقية بتحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش الارهابي في تموز 2017 قد كشف النقاب عن العديد من المآسي والكوارث المخفية التي عاشها أبناء المدينة كالمرأة المسنة "سناء إبراهيم" والتي فقدت جميع أبنائها وبناتها خلال فترة الإحتلال الداعشي.</p> <p dir="RTL"> وقالت الشبكة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "اثنين من كبار أبناء هذه المرأة قد تعرضا للقتل على يد إرهابيي داعش عام 2016 بحجة إنتماؤهما للقوات الأمنية العراقية ، ليلتحق بهما بعد ذلك ابنها الأصغر والبالغ من العمر 20 عاماً بعد مقتله برصاص قناص داعشي أثناء محاولته إخراج العائلة من المدينة بعيد إنطلاق عمليات التحرير ، فيما قتلت ابنتيها المتبقيتين جراء تعرضهما الى غارة جوية أمريكية أثناء نزوحهما من منزل العائلة الواقع في المدينة القديمة".</p> <p dir="RTL"> وأضافت الشبكة الامريكية أن "هذه الظروف قد أجبرت (سناء) ذات الـ61 عاماً على تحمّل مسؤولية 23 حفيداً ممن تبقوا من أبناءها الذين لم تعثر على جثث أي منهم حتى هذه اللحظة ، فضلاً عن إعتناؤها بزوجها (موفق حامد إبراهيم) والبالغ من العمر 71 سنة بسبب معاناته من مرض الزهايمر المزمن".</p> <p dir="RTL"> وأشارت شبكة "فويس أوف أميركا <span dir="LTR">Voice Of America</span>" الى أن "الحاجّة (سناء) كانت قد أكدّت في لقاء خاص إنه بالرغم من صعوبة التكفل بمعيشة أحفادها الذين تتراوح أعمارهم بين العامين و الـ 16 عاماً ، إلا أنها فخورة بنجاحاتهم المتواصلة في الدراسة على أمل التحاقهم مستقبلاً بجامعات مرموقة والحصول على وظائف تغنيهم عن العوز والإنحراف".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-14 12:06:02 خسائر بريطانيا في العراق تضطرها الى صيانة أسطولها الجوي <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> أفادت مجلة "جاينز <span dir="LTR">Janes</span>" العسكرية البريطانية بإضطرار القوات الجوية الملكية البريطانية&nbsp; الى إجراء تعديلات مكثفة على أسطولها من طائرات "لوكهيد مارتن <span dir="LTR">C-130</span> هيركوليز" الامريكية الصنع على خلفية الأضرار التي تعرضت لها هذه الطائرات في العراق.</p> <p dir="RTL"> وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "التعديلات ستشمل كلاً من الطائرات القصيرة البدن من نوع (<span dir="LTR">C-130J</span>) ونظيراتها الطويلة البدن من نوع (<span dir="LTR">C-130J-30</span>) والتابعتان لسلسة (هيركوليز) المتخصصة بالنقل والإمداد العسكري في مناطق الحروب".</p> <p dir="RTL"> وأضافت المجلة البريطانية أن "هذا القرار قد جاء على خلفية الخسائر التي تعرض لها سلاح الجو الملكي البريطاني خلال إحتلال بلاده للعراق عام 2003 والتي كان آخرها قيام القيادة العسكرية البريطانية بالتخلي عن إحدى طائراتها من طراز (<span dir="LTR">C-130J-30</span>) بعد إجراءها لهبوط فاشل في العراق ، مما يترك 13 طائرة فقط من هذا الطراز في مخزون وزارة الدفاع البريطانية".</p> <p> <span dir="RTL">يذكر أن المملكة المتحدة كانت قد تعرضت الى خسائر عسكرية كبيرة جراء مشاركتها في جميع الحروب التي قادتها الولايات المتحدة ضد العراق على مدى العقود الماضية على الرغم من أن المشاركة البريطانية الفعلية في إحتلال العراق لم تتعد تواجدها في محافظة البصرة أقصى جنوبي البلاد".</span></p> 2018-08-14 12:04:06 الأمم المتحدة تصدر تقريراً عن أعداد إرهابيي داعش في العراق وسوريا <p dir="RTL"> صحيفة بدر/ متابعة ...</p> <p dir="RTL"> ذكر تقرير أصدرته الأمم المتحدة مؤخراً أن ما بين 20 و30 ألفا من إرهابيي داعش لايزالون في العراق وسوريا رغم هزيمة التنظيم وتوقف تدفق الأجانب للانضمام إلى صفوفه.</p> <p dir="RTL"> وقدر التقرير، الذي اطلعت عليه / صحيفة بدر/ &nbsp;أن" ما بين ثلاثة وأربعة آلاف من إرهابيي التنظيم هم في ليبيا بينما يتم نقل عدد من العناصر الفاعلين في التنظيم إلى أفغانستان".</p> <p dir="RTL"> وافاد مراقبو العقوبات في الأمم المتحدة أن عدد أعضاء التنظيم في العراق وسوريا هو "ما بين 20 و30 ألف فرد موزعين بالتساوي تقريباً بين البلدين".</p> <p dir="RTL"> وأضاف التقرير أن "من بين هؤلاء عدة آلاف من الإرهابيين الأجانب".</p> <p dir="RTL"> ويقدم فريق مراقبة العقوبات تقارير مستقلة كل ستة أشهر إلى مجلس الأمن الدولي حول تنظيم داعش وتنظيم القاعدة المدرجين على قائمة الأمم المتحدة للمنظمات الإرهابية.</p> <p dir="RTL"> وبحلول كانون الثاني/يناير 2018 أصبح التنظيم محصوراً في جيوب صغيرة في سوريا رغم أن التقرير قال أن التنظيم "أظهر صموداً أكبر" في شرق سوريا.</p> <p dir="RTL"> وجاء في التقرير ايضا أن تنظيم داعش "لا يزال قادراً على شن هجمات داخل الأراضي السورية، ولا يسيطر بشكل كامل على أي اراض في العراق، ولكنه لا يزال ناشطاً من خلال خلايا نائمة" من العملاء المختبئين في الصحراء وغيرها من المناطق.</p> <p dir="RTL"> وأبدت دول أعضاء في مجلس الأمن مخاوف من ظهور خلايا جديدة للتنظيم في مخيم الركبان المكتظ للنازحين في جنوب سوريا على الحدود مع الأردن حيث تعيش عائلات مقاتلي التنظيم حالياً.</p> <p dir="RTL"> وأشار التقرير إلى أن مغادرة المقاتلين الأجانب للتنظيم "لا يزال أقل من المتوقع" ولم تظهر أي ساحة أخرى كمقصد مفضل للمقاتلين الأجانب "رغم أن أعداداً كبيرة توجهت إلى أفغانستان".</p> <p dir="RTL"> وما يقدر بنحو 3500-4500 من مقاتلي تنظيم داعش موجودون في أفغانستان، بحسب التقرير الذي قال أن هذه الأعداد تتزايد.</p> <p dir="RTL"> وأضاف التقرير أن تدفق المقاتلين الأجانب للانضمام إلى التنظيم المتطرف "توقف".</p> <p dir="RTL"> كما أن تمويل التنظيم بدأ يجف اذ قدرت إحدى الدول الأعضاء أن إجمالي احتياطه المالي "انخفض إلى مئات ملايين" الدولارات.</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-14 11:11:54 صحيفة أسترالية تكشف تفاصيل مهمة بلادها الجديدة في العراق <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص ...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> ذكرت صحيفة "كانبيرا تايمز <span dir="LTR">Canberra Times</span>" الأسترالية نقلاً عن حكومة كانبيرا إعلانها عن نيتها إرسال بعثة عسكرية جديدة إلى العراق من أجل المشاركة في مهمة حلف الناتو التدريبية المقامة هناك.</p> <p dir="RTL"> وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "القرار الأسترالي الجديد قد تم الوصول اليه خلال آخر إجتماع دفاعي لحلف شمال الأطلسي والذي طغى عليه خلاف حاد بين الرئيس الامريكي دونالد ترامب وعدد من دول الحلف" ، مشيرةً الى أن "مشاركة إستراليا بقوات أضافية في العراق ستتبعها مشاركة أخرى في أفغانستان بقوة قوامها 20 جندياً بغرض مساعدة هذا البلد في إنشاء أسطوله الخاص من طائرات (بلاك هوك) العمودية".</p> <p dir="RTL"> وأضافت الصحيفة الأسترالية أن "المهمة التدريبية المرتقبة في العراق ، ستكون تحت إطار (تدريب المدربين) والقاضي بتدريب العسكريين العراقيين بصورة مكثفة حول كيفية مواجهة الهجمات الانتحارية وطرق الكشف عن المتفجرات المحلية التي يستخدمها الارهابيين فضلاً عن مناهج مماثلة في الطب العسكري ، وصيانة المركبات المدرعة والتخطيط المدني - العسكري ، وأساليب تنسيق العمليات العسكرية والمدنية في عدة مجالات كإعادة إعمار المدن بعد الحرب ، والتخطيط لحالات الطوارئ وحماية البنى التحتية الحيوية".</p> <p dir="RTL"> وأشارت صحيفة "كانبيرا تايمز <span dir="LTR">Canberra Times</span>" الى أن "الأمين العام لحلف الناتو (ينس ستولتنبرغ) كان قد أعلن في بيان سابق عن أن مهمة الحلف الجديدة والمكونة من مئات من المدربين العسكريين تحت قيادة الجيش الكندي بغرض تدريب القوات الامنية العراقية (ستساهم على المدى البعيد في حماية أمن أوروبا من جانبيها الجنوبي والشرقي من أخطار إرهابية مستقبلية) حسب وصفه".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-13 11:19:47 "نيويورك تايمز" : ضابط عراقي ينجح بإختراق تنظيم داعش الارهابي <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> نشرت صحيفة "نيويورك تايمز <span dir="LTR">New York Times</span>" الامريكية تقريرا مفصلاً عن قصة ضابط عراقي بعد نجاحه لستة عشر شهراً متواصلة في إختراق تنظيم داعش الارهابي عن طريق الانتماء اليه كمقاتل ، ليقوم بعدها بتمرير معلومات وصفتها بـ "الخطيرة" عن مخططات وهيكلية التنظيم لصالح خلية "الصقور" الاستخبارية التابعة لجهاز مكافحة الارهاب العراقي.</p> <p dir="RTL"> ونقلت الصحيفة في تقريرها عن قائد الخلية "أبو علي البصري" قوله في لقاء خاص ترجمته / صحيفة بدر/ إن "السجل الذي أنجزه النقيب (حارث السوداني) ذو الـ 36 عاماً كان (مذهلاً) بعد إحباطه لـ 18 هجوماً انتحارياً و30 عملية تفجير بواسطة عجلات مفخخة ، فضلاً عن تزويده قيادة الخلية بمعلومات حاسمة أدت الى القبض على العديد من كبار قادة داعش في العراق".</p> <p dir="RTL"> وأضافت الصحيفة الامريكية نقلاً عن مسؤولين آخرين في خلية "الصقور" وصفه لـ "السوداني" الذي يحمل شهادتي بكالورويس في علوم الحاسبات واللغة الانكليزية ، بأنه "أحد أعظم الجواسيس الذين أنجبهم العراق ، نظراً لكونه من القلة القليلة في العالم ممن تمكنوا من اختراق القيادات العليا لتنظيم داعش" ، مشيرين الى أن "آخر إنجازات البطل العراقي كانت في آخر يوم من عام 2016 ، بعد نجاحه في ملاحقة وإبطال مفعول شاحنة محملة بنصف طن من متفجرات الـ (<span dir="LTR">C4</span>) قبل إنفجارها في أحد أسواق منطقة بغداد الجديدة ، مما أدى الى إنكشاف هويته حسبما أفادت به رسالة نصية بعثها للمرة الاولى الى والده منذ إختراقه للتنظيم والتي سأله من خلالها أن يدعو له بالنجاح في مهمته الأخيرة".</p> <p dir="RTL"> وأشارت صحيفة "نيويورك تايمز <span dir="LTR">New York Times</span>" الى أن "خلية (الصقور) الاستخبارية كانت قد نجحت خلال الاعوام الماضية في زرع العديد من عناصرها في صفوف عصابات داعش مما أسفر عن تحقيق العديد من الإنجازات الامنية العالية المستوى ، ومنها ما حصل مؤخراً عبر نجاح الخلية بإعتقال خمسة من كبار قادة التنظيم المختبئين في كل من سوريا وتركيا" ، مؤكدةً في ختام التقرير إنه "بالرغم من قلة المعلومات المتوفرة عن هذه الخلية ، إلا أنها وصفت من قبل العديد من المسؤولين العسكريون الغربيين بمن فيهم المتحدث بإسم التحالف الدولي في العراق بأنها (الأفضل) من بين وكالات الاستخبارات غير الغربية".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-13 11:15:32 رجل الاستخبارات العراقية الذي اخترق تنظيم داعش وإحبط عشرات الهجمات <p style="text-align: justify;"> صحيفة بدر / بغداد .....<br /> &nbsp;نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية تقريرا يروي قصة رجل الاستخبارات العراقية النقيب حارث السوداني الذي تمكن من التسلل إلى داخل تنظيم "داعش" وإحباط عشرات الهجمات.<br /> <br /> وأكد المدير العام لإدارة الاستخبارات ومكافحة المخدرات في الداخلية العراقية، أبو علي البصري، للصحيفة أن جهود السوداني البالغ من العمر 36 عاما أتاحت إحباط 30 هجوما بسيارات مفخخة و18 مخططا انتحاريا، فضلا عن تصفية عدد من قيادات "داعش" في الموصل.<br /> <br /> ونقل التقرير عن مسؤولين استخباراتيين في العراق قولهم إن السوداني "ربما كان أعظم رجل استخبارات في العراق، وبين البعض في العالم الذين تمكنوا من خرق الصفوف العليا للتنظيم".<br /> <br /> وذكر التقرير الذي يستند إلى معلومات استخباراتية من خلال مقابلات مع مسؤولين استخباراتيين وزملاء السوداني وأفراد عائلته، أنه لم يستطع على مدى وقت طويل إيجاد مكانه في الحياة، وتم طرده من الجامعة بسبب تعثره في الدراسة، ثم طرح والده أمامه خيارين:الهدوء والاستقرار أو مغادرة المنزل .<br /> <br /> <img alt="" src="http://c.up-00.com/2018/08/153409116003842.jpg" style="width: 500px; height: 333px;" /><br /> حارث السوداني أثناء تلقيه تدريبا في لبنان.<br /> <br /> <br /> وبعد ذلك تزوج السوداني وعاد إلى الدراسة، متقنا اللغتين الإنجليزية والروسية، وكان يعمل على صيانة منظومات المراقبة الإلكترونية في مواقع نفطية، لكن هذا العمل لم يرضِه.<br /> <br /> وفي عام 2006، تشكلت خلية استخباراتية جديدة أطلقت عليها تسمية "الصقور" تحت إشراف البصري، فانضم إليه السوداني وشقيقه الأصغر مناف.<br /> <br /> وقال مناف لـ"نيويورك تايمز": "لأول مرة خلال فترة طويلة جدا كان حارث متحمسا للحياة.. وكنا نرى ذلك جميعا".<br /> <br /> وبعد استيلاء تنظيم "داعش" على مساحات واسعة من البلاد صيف 2014، وافق السوداني طوعا على محاولة التسلل إلى صفوف التنظيم، وقال الضابط المشرف عليه، الجنرال سعد الفالح، للصحيفة إن صورا لأطفال قتلوا على أيدي عناصر تنظيم داعش هو ما دفع حارث إلى هذا الخيار.<br /> <br /> واستفاد السوداني في مهمته الخطيرة كون عائلته، بالرغم من أنها شيعية، منحدرة من الرمادي، معقل السنة العراقيين، وكان النقيب يجيد اللهجة المحلية، لكنه اضطر إلى بذل كثير من الجهود لدراسة القرآن الكريم كي لا يكشفه المتطرفون فورا.<br /> <br /> وسرعان ما تنكر النقيب السوداني بشخصية "أبو صهيب"، الرجل العاطل عن العمل المقيم في أحد الأحياء السنية بالعاصمة بغداد، وأوكلت إليه في سبتمبر، لأول مرة في تاريخ خليته، مهمة خرق صفوف المتشددين في مدينة الطارمية التي كان عشرات الانتحاريين ينطلقون منها إلى بغداد بسيارات مفخخة.<br /> <br /> وأحرز السوداني في أول يوم مهمته نجاحا، كان أول خطوة في مشواره المحفوف بالمخاطر.<br /> <br /> وبعد أسابيع قليلة فقط، تم تعيين السوداني ضمن "داعش" مسؤولا لوجيستيا مهما في تدبير التفجيرات بالعاصمة، ما سمح لـ"الصقور" بإفشال عشرات الاعتداءات، حيث جرى تفكيك العبوات واعتقال المنفذين.<br /> <br /> وبذلت الاستخبارات كثيرا من المساعي بغية درء شبهات "الدواعش" عن عميلها، ونشرت في وسائل الإعلام بيانات صحفية مزيفة بخصوص التفجيرات التي تم إحباطها في الواقع.<br /> <br /> <img alt="" src="http://c.up-00.com/2018/08/153409116052223.jpg" style="width: 500px; height: 333px;" /><br /> زوجة حارث السوداني وأطفالهما الثلاثة.<br /> <br /> <br /> وألحقت حالة من التوتر المستمر تداعيات بصحة السوداني، وذلك في الوقت الذي واجه فيه مشاكل في حياته العائلية، لأن قرينته التي لم تعرف شيئا عن مهمته السرية كانت تعتقد أن إهمال حارث لها ولأطفالهما الثلاثة هو سبب غيابه عن المنزل لفترات طويلة.<br /> <br /> وعلى الرغم من ذلك ومن المخاطر العديدة، رفض السوداني إلغاء مهمته، وأثمرت جهوده بالقضاء على سبعة قياديين بارزين للتنظيم على الأقل جراء غارات جوية للتحالف الدولي، حسب تقديرات المحلل الأمني هشام الهاشمي.<br /> <br /> وفي منتصف 2016، أصبح السوداني لأول مرة على وشك الفشل، إذ كشف قائده في "داعش"، بفضل تكنولوجيا GPS، عن كذب حارث حول مكان تواجده، أثناء إحدى زياراته النادرة إلى البيت.<br /> <br /> وتبين لاحقا أن "داعش" في عيد رأس السنة تنصت على مكالمة هاتفية بين السوداني وزملائه من "الصقور"، ما أصبح بداية لنهايته.<br /> &nbsp;</p> <p style="text-align: justify;"> <img alt="" src="http://c.up-00.com/2018/08/153409116168384.jpg" style="width: 500px; height: 333px;" /><br /> والدا حارث السوداني وابنته.<br /> <br /> <br /> وفي أوائل يناير 2017 استدعى "داعش" السوداني&nbsp; بمهمة جديدة إلى مزرعة بعيدا عن الطارمية، خلافا للعادة، ورفض النقيب وقف المهمة على الرغم من عجز زملائه "الصقور" عن مراقبة تحركاته في هذه المنطقة.<br /> <br /> ومنذ وصوله إلى المزرعة، لف الغموض مصير النقيب، حيث لم تتمكن القوات الخاصة، أثناء عملية إنقاذ أجريت بعد ثلاثة أيام، من العثور على أي آثار له.<br /> <br /> ويعتقد أن السوداني نُقل إلى مدينة القائم عند الحدود السورية، حيث تعرف شقيقه مناف عليه في إحدى التسجيلات الدعائية المنشورة من قبل التنظيم في أغسطس.<br /> <br /> وأشار التقرير إلى أنه على الرغم من أن السوداني أصبح أسطورة حقيقية بين رجال الاستخبارات العراقيين، لكن عائلته لا تستطيع الحصول على تعويضات من الحكومة لعدم العثور على جثته.<br /> <br /> <img alt="" src="http://a.up-00.com/2018/08/153409142743681.jpg" style="width: 500px; height: 333px;" /><br /> منزل عائلة السوداني في بغداد<br /> <br /> &nbsp;</p> 2018-08-12 19:31:45 موقع اقتصادي: البارزاني يعزو نقطة الخلاف مع بغداد الى تصدير النفط عبر تركيا <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> ذكر موقع "أس أند بي غلوبال <span dir="LTR">S&amp;P Global</span>" الاقتصادي الدولي في تقرير نشره مؤخراً نقلاً عن رئيس وزراء اقليم كردستان العراق نجيرفان البارزاني إعلانه أن تصدير نفط محافظة كركوك عبر تركيا هو البند الاهم في جدول الاعمال "المتعثر" حسب وصفه مع الحكومة الاتحادية.</p> <p dir="RTL"> ونقل الموقع في تقريره عن البارزاني زعمه في مؤتمر صحفي أواخر الاسبوع الماضي وترجمته / صحيفة بدر/ إنه "عرض المساعدة فيما يخص موضوع تصدير نفط كركوك عبر تركيا" ، واصفاً هذا الموضوع بـ "القضية الرئيسية التي تتم مناقشتها حالياً في ظل إستمرار السعي الى حل دستوري لجميع القضايا المتعلقة بالنفط" حسب وصفه.</p> <p dir="RTL"> وأضاف الموقع الإقتصادي نقلاً عن مصادر في الاقليم تأكيدها إن "التطور الأخير كان من نتائج قيام حكومة الأقليم في عام 2013 ببناء خط أنابيب يتصل بخط الأنابيب السابق بين العراق وتركيا ، والذي قامت أربيل من خلاله بتصدير النفط الخام والمنتج عبر عقودها الفردية منذ عام 2014 بعد تعرض خط الأنابيب الموجود على الجانب العراقي للتدمير على يد التنظيمات الارهابية في أوائل ذلك العام".</p> <p dir="RTL"> وأشار موقع "أس أند بي غلوبال <span dir="LTR">S&amp;P Global</span>" الى أن كلاً من حكومتي المركز والاقليم كانتا منذ فترة طويلة في حالة نزاع حول حقوق توقيع عقود النفط مع شركات النفط الدولية ، مما أسفر عن تحول هذه الخلافات الى ما وصفها بـ (معركة قضائية) في أروقة المحكمة الاتحادية العراقية في الوقت الذي قاضت فيه بغداد حكومة أنقرة أمام غرفة التجارة الدولية في باريس على خلفية إستقبالها للنفط الذي تصدره حكومة كردستان بصورة منفردة عبر خط الأنابيب العراقي – التركي".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-12 11:37:17 تقرير غربي : هزيمة داعش في العراق ساهم في القضاء على الارهاب دولياً <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> نشر موقع "كوارتز <span dir="LTR">Quartz</span>" الاخباري المستقل إحصائيات ومخططات بيانية كشف من خلالها عن تراجع حدة الهجمات الإرهابية في العديد من مناطق العالم المعرضة لخطر الإرهاب منذ إندحار تنظيم داعش الارهابي في العراق أواخر العام الماضي.</p> <p dir="RTL"> وقال الموقع في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "عدد الهجمات الارهابية في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قد انخفض في عام 2017 إلى ما يقرب من 3,780 عملية إرهابية مقارنةً بأكثر من 6,110 في العام السابق له ، مما يؤشر إنخفاضاً بنسبة تقارب الـ 40٪ تزامناً مع انخفاض آخر في أعداد ضحايا العمليات الإرهابية في هذه الدول وبمقدار النصف تقريباً".</p> <p dir="RTL"> وأضاف الموقع الدولي أن "هذه التقديرات ، والصادرة عن مركز قاعدة بيانات الإرهاب العالمي التابع لجامعة (ماريلاند) الامريكية بصورة سنوية ، قد كشفت أن أكبر نسب الانخفاض هي ما شهده كلاً من العراق ومصر وسوريا على التوالي ، بالإضافة الى كل من تركيا وليبيا واليمن (واللاتي يشهدن حالياً حروباً داخلية غير مرتبطة بالإرهاب الدولي) حسبما ذكرته التقديرات".</p> <p dir="RTL"> وأشار موقع "كوارتز <span dir="LTR">Quartz</span>" في ختام تقريره الى أن "هذا الانخفاض في نسب الارهاب بالشرق الأوسط إلى جانب كلٍ من آسيا وإفريقيا ، كان قد تم وصفه من قبل خبراء أمنيين عالميين على أنه (مؤشر رئيسي) لإنحدار الإرهاب على مستوى العالم بعد أن بلغت أعداد الهجمات المرتبطة به عالمياً قبل ثلاث سنوات إلى ما يزيد عن 17,000 عملية إرهابية".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-12 11:25:18 شبكة "الجزيرة" : سوق الصفافير العراقي .. كنز أثري مهدد بالزوال <p dir="RTL"> صحيفة بدر / خاص...</p> <p dir="RTL"> ترجمة : مصطفى الحسيني</p> <p dir="RTL"> حذرت شبكة ""الجزيرة <span dir="LTR">Al-Jazeera</span>" التلفزيونية القطرية وعبر موقعها الناطق باللغة الانكليزية من إحتمالية تعرض مهنة صناعة النحاس القديمة في بغداد الى الإندثار شأنها شأن الكثير من معالم التراث الثقافي العراقي بفعل سنوات متواصلة من الحرب والإهمال.</p> <p dir="RTL"> وقالت الشبكة في تقرير ترجمته / صحيفة بدر/ إن "سوق الصفافير الذي كان يضجّ في السابق بصوت المطارق (البهيج) وهو ينقر على النحاس ، قد بدأ بالضمور خلال الخمسة عشر عاماً الماضية" ، مشيرةً الى أن "هذا السوق الذي تم إنشاؤه خلال العصر العباسي كان يعد حتى فترة قريبة كأحد أبرز معالم العاصمة العراقية بفعل معروضاته النفيسة من المنحوتات المصنوعة يدوياً والمعروضة على صف طويل من الرفوف المزينة للسوق".</p> <p dir="RTL"> وأضافت الشبكة الإخبارية نقلاً عن صانع النحاس البالغ من العمر 52 عاماً "محمد مهدي" ، قوله في لقاء خاص إنه "ورث متجره الحالي عن جده الذي عمل عليه لمدة 80 عاماً في وقت كان السوق يضم 68 خبيراً بصناعة النحاس ، إلا أن الظروف التي يمر بها البلد حالياً لم تبق سوى 10 فقط ، فيما لا يوجد سوى حفنة منهم ممن يمكن إعتبارهم كمحترفين في هذا المجال".</p> <p dir="RTL"> وأشارت شبكة ""الجزيرة <span dir="LTR">Al-Jazeera</span>" الى أن "من أسباب تراجع سوق الصفافير العراقي الاثري عن مكانته السابقة هي الضغوط المالية ونقص الطلب فضلاً عن توقف السياحة الاجنبية بسبب الظروف الامنية السابقة ، ناهيك عن إرتفاع مبالغ الإيجار وفواتير التيار الكهربائي وتعرّض السوق العراقية للإغراق ببدائل رخيصة صينية وهندية".</p> <p> &nbsp;</p> 2018-08-12 11:07:06